الرعاية النهارية للمسنين

آخر تحديث: 
19/11/2017

 

تشرف وزارة العمل والتنمية الاجتماعية حالياً في إطار الشراكة المجتمعية على تشغيل عدد من دور رعاية الوالدين " الأندية النهارية " والهادفة  لاحتضان ورعاية وتأهيل المسنين خلال الفترة النهارية وسط الأحياء السكنية في مختلف محافظات البلاد، مع توفير مختلف أوجه الرعاية الاجتماعية والصحية والنفسية والترفيهية وتطوير برامج التأهيل المناسبة والخدمات المناسبة لكبار السن، والاستفادة من خبراتهم وقدراتهم والعمل على إدماجهم في المجتمع وعدم عزلهم في دور الإيواء.  تدار هذه البيوت ضمن مشروع الشراكة المجتمعية الذي يستهدف ربط مصالح الجماعات وتراكم الجهود الإنمائية المتناثرة عن طريق تفعيل الشراكة الحقيقة بين مؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص مع الحكومة من خلال تبني  مبادرات و برامج  في المجالات الرعائية وتحويلها إلى مشاريع تساهم في التنمية الاجتماعية المستدامة.  

 

وفي سبيل إنجاح هذه الجهود وتقديم خدمات متميزة لكبار السن بالمملكة، فقد تم تخصيص دعم ومنح مالية سنوية لدور الوالدين، وتنفيذ عدد من الزيارات الميدانية لدور الرعاية النهارية للمسنين للإطلاع على سير العمل بها،  وكذلك تم تنفيذ ورش تدريبية للعاملين بدور الرعاية النهارية وذلك بتنظيم من قسم رعاية المسنين.

 

وأندية ودور الوالدين النهارية عبارة عن أندية للمسنين وسط الأحياء السكنية يلتقون فيها في الفترة الصباحية للاستفادة من البرامج المقدمة لهم.

 

أهداف الدور:

  1. توفير أوجه الرعاية للخدمات المختلفة لكبار السن.
  2. إدماج كبار السن وتواصلهم مع أفراد المجتمع.
  3. توفير الخصوصية لكبار السن وعدم عزلهم في دور الإيواء الخاصة.
  4. الاستفادة من خبراتهم.

 

   

 

وتقدم دور الرعاية النهارية عدد من الخدمات والأنشطة، منها على سبيل المثال:

 

1-برامج الرعاية الاجتماعية:

 

تقدم برامج الرعاية الاجتماعية  لمنتسبي هذه الدور من كبار السن من خلال متابعة وتسجيل كل التغيرات الحاصلة عليهم لتحقيق أفضل تكيف بينهم وبين أفراد أسرهم  وبيئتهم المحيطة، والعمل على استمرار صلة كبار السن بالمجتمع الخارجي وذلك عن طريق الزيارات والجولات الخارجية، بالإضافة إلى وضع برنامج يومي خدمات وتحديد فترات النشاط الاجتماعي والترفيهي وجميع الخدمات المقدمة، والحرص على راحة واستقرار المسن وتحقيق أقصى استفادة له خلال تواجده في هذه الدور.

 

2-الخدمات الطبية

 

 

يساهم مجموعة من الأطباء البحرينيين المتطوعين في مختلف التخصصات في فحص وعلاج من هم في حاجة لهذه الخدمة من المنتسبين هذه الدور، وكذلك تواجد عدد من الممرضات اللاتي يقمن بالفحص الدوري الأسبوعي لمرضى السكر وضغط الدم، وقيام عدد من الباحثين الاجتماعيين بعملية التثقيف والتوعية بالعادات والسلوكيات الصحية من خلال المحاضرات.

 

3-الأعمال اليدوية

 

  

 

إتاحة المجال لكبار السن لممارسة بعض الأعمال اليدوية البسيطة والهوايات المهنية وتدريبهم وتأهيلهم عليها، وذلك لأشغال أوقات فراغهم وحثهم على الاعتماد على أنفسهم ولمساعدتهم وتشجيعهم على تنشيط وتحريك عضلاتهم لاسترجاع مهاراتهم الحركية بصورة طبيعية.

 

4-الأنشطة الترفيهية

 

     

تنفيذ مجموعة من البرامج والأنشطة الترفيهية المتنوعة والرحلات بهدف إدخال السرور والبهجة إلى نفوس هؤلاء الإباء والأمهات، كما يتم تسهيل الزيارات إلى المجالس وعيادة المرضي في المستشفيات والبيوت، وإحياء الليالي الرمضانية والعادات والتقاليد والاحتفال بالأعياد والقيام برحلات العمرة  وسفرات الترفيه خارج مملكة البحرين وكذلك زيارات بعض مواقع العمل مثل المصانع والمزارع.

   

وقد تم البدء باتخاذ الإجراءات اللازمة لعقد الشراكة المجتمعية بين وزارة التنمية الاجتماعية وصندوق مدينة حمد الخيري وصندوق المرخ الخيري لإنشاء دور لرعاية الوالدين بمنطقة مدينة حمد والمرخ خلال عام 2012م، وذلك لاستقبال حالات الآباء والأمهات من كبار السن وتقديم كافة الخدمات الاجتماعية والإرشادية والترفيهية والتثقيفية والصحية للمستفيدين من فئة رجال والنساء.

 

لمزيد من المعلومات أضغط الرابط

كتيب المسنين

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تقييمك الشخصي : None متوسط التقييم : 3 (27 votes)